موقع مغربي شامل لعلوم الرقية الشرعية وفق منهج أهل السنة والجماعة
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التوتر والأطعمة الغنية بالدهون والمكررة والمعالجة كيميائياً قد تؤدي الى إحباطه (3)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
moufid
Admin
avatar

عدد المساهمات : 482
تاريخ التسجيل : 07/04/2010
العمر : 40

مُساهمةموضوع: التوتر والأطعمة الغنية بالدهون والمكررة والمعالجة كيميائياً قد تؤدي الى إحباطه (3)   الخميس سبتمبر 09, 2010 3:34 pm


<H2 style="TEXT-ALIGN: right">التوتر والأطعمة الغنية بالدهون والمكررة والمعالجة كيميائياً قد تؤدي الى إحباطه (3)



حشيشة القنفذ تنبه الجهاز المناعي والثوم يقضي على الفيروسات والجراثيم والفطريات




عشبة القديس يوحنا



تطرقنا في العددين الماضيين الى الجهاز المناعي وأكدنا ان صحة الإنسان الحقيقة لا يمكن التوصل إليها إلا بالإبقاء والمحافظة على جهاز مناعي صحي ويعمل بطريقة صحيحة. وأن جهاز المناعة هو الذي يقوم بمحاربة الجراثيم والفيروسات التي تسبب الأمراض وهو كذلك المهندس الذي يرأس عمليات الالتئام والشفاء. وهو كذلك المفتاح الرئيسي لمقاومة أي نوع من الإساءة للجسم.

ولصحة وسلامة الجهاز المناعي فقد أوردنا بعض الأعشاب كالحلبة ونفل المروج ونواصل اليوم كذلك ذكر العديد من الأعشاب والمكملات الغذائية وبعض الأطعمة التي من شأنها تقوية الجهاز المناعي من أجل أن يقوم بعمله على الوجه الأكمل وليقف بالمرصاد لكل الأمراض التي تنتاب الإنسان.



فمن الأعشاب:

حشيشة القنفذ Echinacea :

وتعرف شعبياً باسم Purple coneflower حشيشة القنفذ الأرجوانية، أما الاسم العلمي لهذه العشبه فهو Echinacea purpurea والجزء المستخدم من النبات الأزهار والجذور. وحشيشة القنفذ مشهورة على مستوى العالم وقد وجد البحاث أن عددا من مكونات حشيشة القنفذ تلعب دوراً كبيراً في تنبيه جهاز المناعة لكي يواجه العداوي الجرثومية والفيروسية فلمركبات متعدادات السكريد مفعول مضاد للهيالروتيداز يكبت قدرة الفيروسات على دخول الخلايا والسيطرة عليها. في حين أن مركبات الألكاميدات مضادة للجراثيم ومضادة للفطريات هذا بالإضافة إلى أن حشيشة القنفذ منبه قوي للجهاز المناعي وتتم حالياً دراسته كعلاج لفيروس العوز المناعي البشري HIV والإيدز. يوجد مستحضر مقنن يؤخذ كبسولة صباحاً وأخرى مساء.













الجنكه Ginkgo :

وتسمى شجرة المعبد Maidenhair tree وتعرف علمياً باسم Ginkgo biloba وهي شجرة كبيرة ويقال أنها أقدم شجرة على وجه الأرض، حيث نبتت لأول مرة قبل 190 مليون سنة.الجزء المستخدم من النبات الأوراق والبذور. يوجد مستحضر مقنن من أوراق الجنكه ويستعمل على نطاق واسع في جميع أرجاء العالم.تستخدم الجنكه لتحسين دوران الدم في الدماغ والذاكرة وخفض احتمال الإصابة بالسكتة وهي من أكثر الأدوية العشبية استخداماً لعلاج الخرف. كما أنها تلعب دوراً كبيراً في تقوية الجهاز المناعي. يؤخذ كبسولة صباحاً وأخرى مساء يومياً.



عشبة القديس يوحنا St. John's wort:

وتعرف باسم الهيوفارقون، وكذلك باسم حشيشة القلب. وتعرف علمياً باسم Hypericum perforatam. الجزء المستخدم من النبات الأطراف المزهرة. يستخدم على نطاق واسع كمضاد للاكتئاب والتشنج وينبه تدفق الصفراء ومفرج للآلام ومضاد للفيروسات ومنقي طبيعي للدم ومقاوم جيد لفيروسات الإيدز وفيروس إبشتاين بار Epstein-Barr.








الثوم





الإستراجالس Astrgalus:

الأستراجالس نبات عشبي يعرف علمياً باسم Astragalus membranaceus والجزء المستخدم من هذا النبات هو الجذور ويحتوي على عدة مركبات هامة مثل الأسباراجين وكالسيوسين وفورمونتين وستيرولات. يستخدم جذور الأستراجالس كمدر للبول ومضاد للفيروسات ومنبه للمناعة وموسع للأوعية وهو يقوي الجهاز المناعي ويولد خلايا ضد الخلايا السرطانية وهو مضاد قوي للأكسدة ويحمي الكبد من السموم ويوجد مستحضر من جذور هذا النبات مقنن يؤخذ حبتين بمعدل ثلاث مرات يومياً.



الثوم Garlic:

يعتبر الثوم من مضادات الأكسدة وقاتل للفيروسات والجراثيم والفطريات ويوجد مستحضرات خالية من الرائحة يؤخذ كبسولتان ثلاث مرات في اليوم وهو من أفضل الأعشاب لتقوية جهاز المناعة.



ثانياً:المكملات الغذائية التي تلعب دوراً في رفع المناعة لدى الإنسان:

أسيدوفيلس: يؤخذ ملئ ملعقة أكل من مسحوق الأسيدوفيلس على معدة خاوية بمعدل 3 مرات في اليوم، حيث تقوم على إبقاء البكتريا الهامة في الأمعاء.

مساعد الإنزيم Qio: يدعم الجهاز المناعي ويحسن الإمداد بالأكسجين ليحمي الخلايا ووظائف القلب. يؤخذ بمعدل 100 ملجم يومياً.

عشب البحر: يعطي توازناً للمعادن الضرورية لتكامل الجهاز المناعي. يؤخذ بمعدل 20003000 ملجم يومياً.

ل أرجنين: يقوم هذا الحمض الأميني على تدعيم الجهاز المناعي ويؤخر نمو الأورام والسرطان وهو ضروري جداً لجهاز المناعة.

معدن المنجنيز: ضروري لجهاز المناعة يؤخذ بمعدل 2 ملجم.

فيتامين أ: وهو مهم جداً وضروري للوظائف المناعية السليمة يؤخذ بمعدل 10000 وحدة دولية يومياً.

فيتامين ج: وهو مضاد هام للأكسدة يزيد المناعة ضد العدوى يؤخذ بمعدل 5000-20000 ملجم يومياً.






الفلفل الأحمر يلعب دوراً هاماً في رفع كفاءة الجهاز المناعي





الزنك: ومعدن الزنك هام جداً للجهاز المناعي.

فيتامين أ + بيتاتين: وهما ضروريان للوظائف المناعية السليمة ومضادان قويان للأكسدة تقوم بالقضاء على الشقوق الحره وتخليص الجسم منها وتدعم وظيفة الجهاز المناعي وتحمي ضد أورام السرطان وأمراض القلب.

هورمون DHEA: يقوم هذا الهورمون بتحسين أداء الجهاز المناعي. يؤخذ بمعدل 50 مجم يومياً.

اللبا البقري: يحتوي على بروتينات مناعية وعوامل منبهة للأجسام المضادة ويرفع المناعة واللبا هو الحلبة الأولى من ثدي البقرة أو الغنم بعد أن تضع مواليدها حيث يؤخذ الحليب ويغلى على النار حتى يتخثر ثم يؤكل وهو لذيذ جداً ويعتبر من أقوى المواد للجهاز المناعي.

توصيات هامة جداً يجب إتباعها من أجل المحافظة على جهاز مناعي متميز :

1 حاول الابتعاد عن التوتر بقدر الإمكان حيث أن التوتر يلعب دوراً في إضعاف الجهاز المناعي .

2 ابتعد عن الأطعمة الغنية بالدهون والأطعمة المكررة والمعالجة كيميائياً.

3 ثبت علمياً أن الحشيش أو المارجوانا تضعف الجهاز المناعي، حيث يجعل خلايا الدم البيضاء أقل فعالية بنسبة ما بين 35-40%.

4 ثبت علمياً أن المعدن المخلوط بالزئبق والمستخدم في حشو الأسنان له علاقة بإضعاف الجهاز المناعي. كما أن المعادن السامة مثل الرصاص والزئبق والزرنيخ والكادميوم تحبط الوظيفة المناعية.

5 وجد أن الحالة العقلية يمكن أن تتسبب في إحباط الجهاز المناعي وعليه يجب على المرء محاولة الاحتفاظ بهيكل عقلي إيجابي يكون له أثر هام في إقامة جهاز مناعي سليم.

6 تلعب الحساسية ضد الطعام عبئاً ثقيلاً على الجهاز المناعي.

7 بادر بغذاء يحتوي على الفواكه والخضروات الطازجة وبالأخص النيئة منها بالإضافة إلى الحبوب (القمح والشعير والذره والدخن).

8 أجعل طعامك يتضمن البروكلي والشعير والثوم حيث أن هذه الأطعمة تحتوي على معدن الجرمانيوم وهو عنصر نادر ومفيد للجهاز المناعي. كما أن عشب البحر مهم جداً في الطعام، حيث إن عشب البحر يحتوي على اليود والكالسيوم والحديد والكاروتين والريبوفلافين وفيتامين ج وكلها ضرورية لتكامل الوظيفة المناعية. استخدم العصائر الطازجة يومياً وبالأخص عصير الأناناس والليمون والكيوي.

9 الفلفل الأحمر يلعب دوراً هاماً في رفع كفاءة الجهاز المناعي وعليه يجب إضافته إلى الطعام يومياً.

10 الجزر يحتوي على بيتا كاروتين وهو يلعب دوراً هاماً كمضاد للأكسدة ويرفع كفاءة الجهاز المناعي.

11 تجنب تناول الطعام إلى حد التخمة حيث أن ذلك يضعف الجهاز المناعي.

12 ابتعد عن التدخين والمشروبات التي تحتوي على الألكحول أو الكافئين.

13 احذر تناول أي دواء ما لم يوصف من قبل الطبيب أو المختص في طب الأعشاب.</H2>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bassira.moncontact.com
 
التوتر والأطعمة الغنية بالدهون والمكررة والمعالجة كيميائياً قد تؤدي الى إحباطه (3)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الرقية الشرعية :: جناح الصحة البدنية والنفسية :: الـوصفات العـلاجية-
انتقل الى: